الرئيسية » أخبار جهوية » سلا تستفيق على وقع جريمة قتل بشعة بحي السلام

سلا تستفيق على وقع جريمة قتل بشعة بحي السلام

عرف حي السلام بمدينة سلا، يوم الاثنين 7 غشت 2017، جريمة بشعة راحت ضحيّتها امرأة عجوز على يد حفيدها “م. ب”، من مواليد سنة 1997، السبب الحقيقي لقيام الجاني بذبح جدته المسنة كون الجاني يعاني من اضطرابات نفسية. وقد أفاد بلاغ صادر عن المديرية العامة للأمن الوطني قال إن شرطيا، يعمل بفرقة الدراجيين في المنطقة الإقليمية للأمن بسلا، اضطر إطلاق رصاصة تحذيرية من مسدسه الوظيفي خلال عملية توقيف الشخص الذي “تظهر عليه علامات الخلل العقلي، وكان في حالة غير طبيعية، وعرض حياة عناصر الشرطة للخطر”. كما أوضح البلاغ أنه “حسب المعلومات الأولية للبحث، فقد توصلت مصالح الأمن بإشعار مفاده أن شخصا يعاني من اضطرابات عقلية دخل في حالة اندفاع قوية، داخل مسكن عائلته، قبل أن يلحق أضرارا مادية بسيارة خاصة، ويصيب أحد جيرانه بجرح طفيف، ويعرض امرأة من عائلته لاعتداء جسدي بواسطة السلاح الأبيض؛ نجمت عنه الوفاة”. ونُقل جثمان الضحية، التي كانت تبلغ قيد حياتها حوالي ثمانين عاما حسب تقديرات معارفها، إلى مستودع الأموات

الجريمة الجديدة تعيد إلى الواجهة سؤال تفشي الجريمة بمدينة سلا، إذ تأتي بعد يومين فقط من جريمة أخرى راحت ضحيتها شابة على يد شقيقها، في حي العيايدة؛ “وهو ما يستدعي إنشاء ولاية للأمن بسلا، لأنها ثاني أكبر مدينة، من حيث الكثافة السكانية، بعد الدار البيضاء”، وتوفير مزيد من الموارد البشرية والوسائل اللوجستيكية، من أجل احتواء الجريمة ومحاربة مسبباتها من مخدرات ومسكرات.

عن mustafa mahmache

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

شارع بوكراع بالشيخ المفضل بسلا يحتله الباعة الجائلون إلى إشعار آخر

شارع بوكراع أمام مدرسة ابي در الغفاري يعاني في صمت كباقي أحياء مدينة سلا،  صمته ...