الرئيسية » أخبار إقليمية » استقالة رئيس لجنة الشباب والثقافة والرياضة بمقاطعة احصين سلا

استقالة رئيس لجنة الشباب والثقافة والرياضة بمقاطعة احصين سلا

طلعت يوم الأربعاء 02 غشت 2017، على صفحة الفايسبوك الرسمية لمقاطعة الحصين بسلا، بيان توضيحي مقتضب حول قرار استقالة رئيس لجنة الشباب والثقافة والرياضة، الذي “ليس وليد اللحظة” حسب تعبيره، فـ”بعد حوالي 20 سنة من الانخراط في العمل السياسي، وبعد حوالي ثمان سنوات من الممارسة في إطار العمل الجماعي كمنتخب محلي، رئيس للجنة الشباب والثقافة والرياضة بمجلس مقاطعة احصين ثم نائب لرئيسها مفوض في الشؤون الثقافية والرياضية، وعضو بكل من مجلس جماعة سلا ومجلس عمالة سنة” ينهي إدريس صادق إلى علم عموم المواطنين قرار استقالته من مهامه. بذلك ينهي جميع وظائفه من كل مهامه التمثيلية والحزبية في إطار حزب وشبيبة العدالة والتنمية وكل هيئاتهما الموازية، وكذا اعتزال العمل السياسي بشكل مطلق.

ويردف السيد إدريس صادق في بيان استقالته تبيان لدافعه الأساسي لاتخاذ هذا القرار، لكل باحث عن الحقيقة من مصدرها ولمجموعة من الإخوة والأحبة والأصدقاء الذين قد يفاجئهم هذا القرار.

وقد سبق لـ “الدافع لاستقالته” أنه تقدم باستقالته بتاريخ 27 أكتوبر 2013، وتلتها استقالة ثانية بتاريخ 11 يوليوز 2016، لكن كان يتنيه عن استقالته حسب بيان استقالته ” تقديرا لحساسية اللحظة السياسية”، ويبدو أن الاستقالة هذه المرة “صار عنده ملحا أكثر من أي وقت مضى” ليعتذر بشدة “لكل الأخوات والإخوة بحزب العدالة والتنمية وشبيبة العدالة والتنمية ومجالس كل من مقاطعة احصين وجماعة سلا وعمالة سلا، وكذا لكل مواطن كان تصويته من منطلق التقدير والثقة به كشخص” و أن ” حزب العدالة والتنمية كمؤسسة ماض في تحمل مسؤولياته بمختلف المجالس التي انتدب بها والتي يجتهد فيها في تقديم أداء متميز”.

إن قرار السيد رئيس لجنة الشباب والثقافة والرياضة بمقاطعة احصين المستقيل “راجع أساسا لظروف ومعطيات شخصية تجعله غير قادر على الموازنة بين الالتزام السياسي، سواء التنظيمي أو التمثيلي، وبين حياته الشخصية وعلى الخصوص حياته المهنية كمستخدم في القطاع الخاص، ولا علاقة له بأي خلاف مع أعضاء الحزب أو هيئاته أو توجهاته”.

عن mustafa mahmache

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

شارع بوكراع بالشيخ المفضل بسلا يحتله الباعة الجائلون إلى إشعار آخر

شارع بوكراع أمام مدرسة ابي در الغفاري يعاني في صمت كباقي أحياء مدينة سلا،  صمته ...